ما هو جوجل بنجوين؟ وكيف تحمي نفسك من عقوبته؟

في هذا الموضوع سنتحدث عن:

  1. ما هو جوجل بنجوين؟
  2. 12 طريقة لتجنب الوقوع تحت عقوبة من جوجل بنجوين
  3. كيف تحمي نفسك من الوقوع تحت عقوبة جوجل بنجوين في المستقبل

ما هو جوجل بنجوين؟

 جوجل بنجوين هو اسم تحديث من أصل مجموعة من التحديثات قام بها مهندسو البرمجيات داخل محرك البحث العملاق جوجل ومهمة هذه التحديث معاقبة المواقع التي قام أصحابها بانتهاك دليل جوجل لأصحاب المواقع باستخدام طرق ضد اتفاقية جوجل لأصحاب المواقع او (Black hat SEO).
اذ ا لم تكن من محبي دراسة التاريخ فأنصحك بالقفز سريعا لأخر جزء من المقال والذي يتحدث عن نصائح لأصحاب المواقع لكيلا يتعرضوا لعقوبات من جوجل بنجوين اما إذا كنت من محبي التاريخ مثلي فيمكنك المتابعة.

بداية جوجل بنجوين

على الرغم من ان جوجل أعلنت ان هذا التحديث أثر فقط على نسبة 3.1 فقط من الإجمالي لكلمات البحث في جوجل ولكن على النقيض فان الكثير من أصحاب المواقع في هذه الأيام نشروا ان مواقعهم تعرضت لخسارة حوالي 90 من زوارهم.
انا اتذكر اول مرة ظهر فيها هذا التحديث في عام 2012 وكان العالم قد انتهي للكثير من أصحاب المواقع والذين كانوا يستخدمون طرق غير سليمة في حملاتهم التسويقية من اجل الحصول على مركز اعلي في نتائج البحث. ان تعبير (Black hat SEO) لم يكن جديدا في 2012 اعتقد ان اول مرة سمعت به كان في 2005 او 2006 وكانت تحديثات جوجل في هذا الوقت تستهدف هؤلاء الذين يحاولون خداع محركات البحث كحشو الموقع بصفحات وهمية وربطها ببعض الروابط من مواقع اخري لا تمت لهذه الصفحات بصلة او تفعي بعض البرامج والتي تقوم بنشر المواقع داخل ادلة ومنتديات معينة بسعر زهيد او حتى انشاء مواقع صغيرة فقط من اجل بناء الروابط للموقع الأصلي. طبعا هذه التحديثات كانت بصفة مستمرة لكن في 2012 جوجل قررت ان تضع هذه الحزمة من التحديثات داخل حقيبة واحدة وتطلق عليها جوجل بنجوين والهدف منه محاربة الـ (Spam).
 
كان هذا التحديث انهيار للكثير من أصحاب المواقع ولكن من ناحية اخري كان يعتبر من اهم إنجازات جوجل لأصحاب المواقع والشركات التي تعمل علي تحسين المواقع في محركات البحث والذين يعملون بجدية لأثراء مواقعهم والاهتمام بزوار الموقع وبالمحتوي.
 
بالطبع أصبح الوضع أصعب على هؤلاء الذين لا يملكون شيء يقدموه للزائر او لجوجل في مواقعهم وأصبحت الطرق التقليدية لبناء الروابط لا تجدي نفعا فقط ولكنها انها تؤثر سلبا على المواقع.
 
لن نتحدث كثيرا عن تأثير جوجل بنجوين على مدار ولكن سنذكر فقط ما الذي يمكنك فعله لكي تتجنب الوقوع في عقوبة من جوجل بنجوين في 2015 ولكي نقوم بذكر هذا يجب ان نتحدث أولا عن بناء الروابط واهمية هذا لموقعك
 

كيف بدأت عملية بناء الروابط

 
قبل ان تكون الروابط الخارجية للمواقع من العوامل المهمة والاساسية التي ترفع من رانك هذا الموقع كان العامل الرئيسي هو كثافة الكلمة بالنسبة لباقي المحتوي داخل الموقع، فمثلا إذا كان موقع سياحي وتريد ان تركز على كلمة معينة من اجل الحصول على ترتيب عالي داخل محركات البحث فكانت محركات البحث في هذا الوقت تعتمد في تحليلها لكفاءة المواقع على نسبة تركيز الكلمات في المحتوي ثم يبدا في الدفع بالمواقع لأعلي او لأسفل في نتائج محركات البحث اعتمادا على هذه النسبة. باختصار إذا كنت تريد ان تظهر سريعا في محركات البحث لكلمة "رحلات في مصر" فاحرص على حشو موقعك بهذه الكلمة علي قدر الإمكان. طريقة سهلة؟ طبعا ولكن انظر ما حدث بعد ذلك أصبح أصحاب المواقع يكثرون جدا من وضع هذه الكلمات المستهدفة داخل الصفحات حتى أنك كنت لا تستطيع ان تقرأ جملة او اثنين في الموقع تفهم المغذي من وراء ما قرأت لأنها محشوة بغزارة بكلمات عديدة فتصبح الجملة في النهاية ليس لها أي معني!
طبعا كان الوضع سيء للغاية لجوجل وأيضا لمستخدمين جوجل الذين يجدون صعوبة ليجدوا فعلا ما يبحثون عنه. وتطور الامر سريعا عندما أطلقت جوجل حزمة من الخوارزميات والتي تدعي (Google Page Rank) والتي تعتمد في تحليلاتها على المصداقية والتقييم لكل صفحة على الانترنت. بتعريف اخر انها تهتم بالروابط ما بين الصفحات وبعضها فمثلا الصفحة (A) تمتلك 5 روابط من صفحات اخري والصفحة (B) تمتلك 3 روابط من صفحات اخري فأن الصفحة (A) سوف يكون لها افضلية للظهور في نتائج البحث عن الصفحة (B)
 

أهمية بناء الروابط

 
بعد ظهور حزمة الخوارزميات من جوجل والتي تسمي (Google Page Rank) أصبح الرابط او (Link) بين صفحتين كتصويت من الصفحة التي تحتوي على الرابط الي الصفحة التي يشار اليها في الرابط وكلما زاد عدد الأصوات (الروابط) الي الصفحة زاد الـ (Page Rank) لها والذي يؤثر بالطرد على ترتيب النتائج في محركات البحث.
بعدها اندفع أصحاب المواقع سريعا للحصول علي أكبر عدد من الروابط لصفحاتهم أيا كانت جودة الروابط او فائدتها طبعا هذا يعتبر قيمة او (Rank) وهمي وغير حقيقي للصفحة بالضبط كان هناك انتخابات وحدث تزوير في الأصوات الممنوحة لاحد المرشحين كأن يصوت أحد المصوتين أكثر من مرة لنفس الشخص عندها تعبر هذه الانتخابات غير صحيحة وباطلة وهذا بالضبط ما أدركه جوجل فسريعا ما غير من خوارزمياته ليشتمل على العديد من العوامل الأخرى التي تحدد جودة الصفحات والروابط لأي صفحة. فمثلا رابط من صفحا لها رانك 4 أفضل من صفحة لها رانك 2 هذا دفع أصحاب المواقع الي شراء الروابط من الصفحات التي تمتلك رانك عالي.
حتى انه أصبحت هناك برامج تبني الروابط بطريقة الية! هذه البرامج المدفوعة يمكنها ان تنشئ بريد الكتروني مجاني وتقوم بالتسجيل الأتوماتيكي داخل المنتديات والأدلة وصفحات التواصل الاجتماعي ومن ثم بناء الروابط بطريقة عشوائية بدون النظر الي إذا كان الرابط له صلة بالموقع المشار اليه او من جودة الرابط او من أي شيء اخر فهي تعمل بطريقة الية.
 
ثم جاء جوجل بنجوين في 2012 ليضم مجموعة كبيرة من الخوارزميات تعمل كفلتر منفصل له اليد العليا فوق الخوارزميات الأخرى لدي محرك البحث جوجل ومسؤولياته الأولي فرض العقوبات على المواقع او الصفحات التي لا تتبع دليل جوجل لأصحاب المواقع
 

ما هي تأثيرات بنجوين:

الإصدار الأول من بنجوين (Penguin 1.0)
كانت التأثيرات للإصدار الأول من بنجوين (Penguin 1.0) كبيرة جدا فعلي الرغم من انها أثرت فقط على 3.1 من اجمالي كلمات البحث الا انها غيرت نظرة أصحاب المواقع والعاملين علي تحسين المواقع في محركات البحث الي الابد. وكانت هناك ثلاث عوامل رئيسية تؤثر على المعطيات لدي محركات البحث وهي:
1.       الروابط من المواقع السيئة وغير الموثوق فيها. مثل المواقع التي لا تحتوي على محتوي او المواقع التي تبني فقط من اجل انشاء الروابط والمواقع ذات الجودة المنخفضة.
2.       المغالاة في تحسين الروابط، كتكرار نفس الرابط في العديد من الصفحات بنفس الكلمة الدالة (Anchor) بصورة غير طبيعية. طبعا لا توجد هناك نسبة محددة معروفة ولكن الفارق بين النسبة الامنة والنسبة الغير أمنة هو الفيصل الذي يريده جوجل وهو هل قام شخص عن عمد بالقيام ببناء هذه الروابط ام ان العديد من مستخدمين الانترنت قاموا بعمل هذه الروابط لان الموقع يستحق؟
3.       الحصول على روابط من صفحات او مواقع غير ذات صلة، كأن تجد رابط من موقع عن للتكنولوجيا لموقع سياحي مثلا او العكس.
 
الإصدار الثاني من بنجوين (Penguin 2.0)
وهو التحديث الرابع لجوجل ولكنهم أطلقوا عليه الإصدار الثاني لان تم تغيير طريقة العمل كثيرا عن الإصدار الأول. وأصدر بعد عام تقريبا من صدور جوجل بنجوين 1.0 وهو يتأثر بنفس العوامل التي تأثر في الإصدار الأول ولكن بصورة أعمق داخل الموقع. ولقد غير 2.3% من ترتيب كلمات البحث عالميا للغة الإنجليزية فقط.
 
التحديث الأول لإصدار الثاني من بنجوين (Penguin 2.1)

هذا التحديث كان الأهم في سلسلة تحديثات بنجوين حتى الان فبعد ان أعلن عنه (Matt Cuts) في 4 أكتوبر 2013 من خلال حسابه في تويتر بدأ الكثير من أصحاب المواقع والذين يستخدمون طرق سيئة لإشهار مواقعهم (Black hat) بالارتجاف لان علي الرغم من ان قيل ان التحديث فقط اثر علي 1.0 % من كلمات البحث الا انه في رأي الشخصي التأثير كان اكبر من ذلك بكثير لان الكثير من الطرق السيئة التي اعتاد أصحاب المواقع ان يستخدموها من اجل نشر واشهار مواقعهم اصبح الان بإمكان جوجل التعرف عليها ومعاقبة أصحابها وسنشرح الان طريقتان استطاع هذا التحديث كشفهم بسهولة :

 

انتاج المحتوي اوتوماتيكيا.

وهذه الطريقة تعتمد علي وضع مقالة في برنامج مخصوص ووضع بعض الكلمات او الجمل ومن ثم يبدا البرنامج في عمل محتوي جديد ناتج عن المقال والكلمات. ومن ثم يبدأ أصحاب المواقع في نشر هذه المقالات في ادلة المقالات (Articles Directories) ... مع نشر بعض الروابط داخل هذه المقالات للموقع.
طبعا هذا يوفر الكثير من الوقت فبدلا من قضاء الساعات والأيام من اجل عمل محتوي جيد فهذه الطريقة توفر الوقت والمال ففي بضع ثواني تحصل على موضوع جديد يمكنك البدء في نشرها كما انه هناك بعض البرامج التي تمكنك من نشرها أوتوماتيكيا أيضا.

انشاء مواقع صغيرة بهدف بناء الروابط

من حديثنا السابق يمكنك ان تستنتج الان ان كل هدف أصحاب المواقع هو بناء الروابط وبناء موقع مصغر (Micro Site) بهدف الحصول على بضع روابط منه ليس شيء جديد فهذه التقنية استخدمت من عشر سنوات تقريبا لكنها أصبحت الموضة فجأة لان جوجل بعد هذا التحديث بدأ يحب الروابط من داخل صفحات الموقع وخصوصا الروابط المتضمنة داخل المحتوي (Contextual Links).

الإصدار الثالث من بنجوين (Penguin 3.0 & Penguin 3.1)
في أواخر 2014 وبالتحديد في 4 أكتوبر ن الإعلان عن هذا الإصدار الثالث والذي لا اعتبره اصدار من فصل ولكن يمكن القول بانه تحديث للإصدار الثاني حيث انه لا يوجد اختلاف كثير في طريقة عمله ولكنه فقط أضاف بعض الأشياء للإصدار القديم وأيضا المواقع التي تم معاقبتها واشتغل أصحابها علي تحسينها وإصلاح الأخطاء بها وجدوا تحسنا ملحوظا بعد هذا الإصدار.
 
سوف أحاول في المستقبل على تحديث هذا الموضح بحيث يبقي دائما () لأي تحديثات جديدة من جوجل ولكن لكيلا يكون هذا الموضوع مجرد درس تاريخي ممل سوف اذكر هنا بالأسفل بعض النصائح لأصحاب المواقع لعدم الوقوع في أخطاء قد تعرضهم لعقوبة جوجل بنجوين
 

12 طريقة حتى لا تتعرض لعقوبة من جوجل بنجوين

  1. الدفع مقبل الروابط: طبعا هذه طريقة تقليدية ولكنها لا زالت تستخدم حتى وقتنا الحالي وهذه طريقة محرمة على أصحاب المواقع طبعا لدليل جوجل لأصحاب المواقع. فبأي حال من الأحوال لا تدفع لأي شخص او مؤسسة من اجل وضع روابط لك في مواقعهم او مدوناتهم.
  2. انشاء روابط في التعليقات: كنت اعتقد ان هذه الطريقة انتهت من 5 سنوات زلكن افاجأ دائما ان هناك البعض الذي يستخدم هذه الطريقة حتى الان من واقع نظرهم هي طريقة مجدية ولكن بعد عدة أشهر وبعد اول تحديث لجوجل بنجوين فجأة ينهار كل شيء انصح دائما بعدم استخدام هذه الطريقة.
  3. انشاء روابط في ادلة المواقع: حسنا يمكن استخدام هذه الطريقة إذا كانت الأدلة جيدة ومشهورة والهدف منها التعريف عن الموقع وانا أتكلم عن الأدلة الكبيرة مثل Yahoo   وYelp  
  4. بناء روابط لنطاقات او صفحات تقوم بإعادة التوجيه لموقعك: هذه طريقة قد يعتقد أصحابها انها ذكية ولا يمكن تعقبها لكن جوجل في السنوات الأخيرة أصبح أذكى واذكي ويمكنه اكتشاف هذه الطرق بسهولة وتعتمد هذه الطريقة على انشاء رابط لصفحة وهذه الصفحة تقوم بعمل إعادة توجيه لصفحة اخري في موقعك.
  5. نشر المقالات في موقع اخري بطريقة أتوماتيكية: وهذه طريقة قديمة ولكنها ما زالت متبعة فهناك الكثير من البرامج التي تقوم بنشر مواضيع تحتوي على روابط بطريقة أتوماتيكية في المواقع والادلة الأخرى. طبعا هذه الطريقة مرفوضة تماما وغير عملية بالمرة.
  6. الاشتراك في شبكات تبادل الروابط (Link Farms): هناك لعديد من الشبكات التي يتم انشائها بغرض تبادل الروابط بين أعضائها سواء بطريقة مجانية او مدفوعة ولكن كل شهر او عدة أشهر عادة ما نسمع ان جوجل قام بالكشف عن أحد هذه الشبكات وتعقب أعضائها ومعاقبة مواقعهم وهذا شيء في منتهي الخطورة ولا ننصح به بالمرة.
  7. انشاء مواقع صغير بهدف بناء روابط لموقعك (Micro Sites): اول مرة رأيت هذه الطريقة وكانت للموقع مصري شهير جدا في عام 2004 ولكن بعد عدة سنوات اختفي هذا الموقع تماما من محركات البحث لاستخدامه هذه الطريقة ولزال البعض يحاول ان يستخدم هذه الطريقة بتقنيات أحدث حلي لا يتم الكشف عنه ولكن من يضمن لك ان جوجل لن يقوم بتحديث يمكنه من معرفة هذه التقنيات؟
  8. تبادل الروابط: قد يظن البعض ان هذه الطريقة القديمة لا زالت حيوية وفعالة ولكن على العكس فهي غير أمنة تماما
  9. إعطاء هدايا او منتجات مجانية مقبل انشاء رابط لموقعك: هذه تدخل تحت الفرع الذي يتحدث عن شراء الروابط مقابل المال فلازال الرابط يمنح بمقابل مادي والهدف من الرابط كي يكون جيد ان يقوم احا ما بعل رابط لك لان موقع يستحق ذلك
  10. وضع روابط داخل مربع التوقيع في المنتديات: لن اتحدث كثيرا عن هذه الطريقة ولكنها غير أمنة
  11. وضع رابط داخل الصفحة الشخصية في بعض المواقع الكبيرة او الصغير: غير أمنة
  12.  شراء نطاق قديم له العديد من الروابط وإعادة توجيه الي موقعك: بدلا من دفع الكثير من المال مقابل شراء نطاق قديم له الكثير من الروابط وإعادة توجيه الي موقعك وهي طريقة غير امنة الأفضل لك ان تستثمر في موقعك.

كيف تحصن موقعك من الوقوع تحت عقوبة بنجوين في المستقبل؟
وهذه هي اهم فقرة في هذا الموضوع. فكثيرا ما يقوم العملاء والأصدقاء بسؤالي هذا السؤال المتكرر وهو كيف ابني روابط لموقعي وفي نفس الوقت احمي موقعي من تحديثات جوجل المستقبلية؟ والاجابة عليه تقع داخل السؤال نفسه والاجابة هي ما هو الهدف من بناء الروابط؟ هل تعتقد ان بناء الروابط نفسه يساعد موقعك؟ هل تعتقد ان جوجل غبي حتى تتمكن من خداعة؟

  1.  ما هو الهدف من بناء الروابط؟: اتحدث كثيرا مع أصحاب المواقع والمشتغلين في هذه الصناعة عن الطرق الجيدة والغير جيدة للحصول على الروابط والعجيب ان الكل دائما يبدأ الحديث عن التجارب التي خاضوها ويكون هدفهم هو بناء الروابط وهذا هو الخطأ الذين يقعون فيه كل مرة. وهو الهدف الذين يعملون من اجله لا تعمل من اجل بناء الروابط ولكن اعمل من اجل المستخدم ومن اجل تقديم قيمة للزائر. عندها سوف يريد الكثيرون ممن تعرفهم وممن لا تعرفهم بأنشاء الروابط لك لان موقعك يستحق ذلك فصحح اهدافك وقم بعمل خطة زمنية للعمل عليها.
  2. هل تعتقد ان بناء الروابط سيساعد موقعك فعلا؟ هذا أيضا سؤال في غاية الأهمية فلنقول ان موقعك أصبح مشهور وله العديد من الروابط ويأتي الكثير من الزوار لموقعك عن طريق محركات البحث وعن طريق هذه الروابط لكن بعد زيارة الموقع لم يجد الزوار ما يريدونه حقا او لم يجد الموقع على المستوي المطلوب هل تعتقد ان الزائر سوف يعود لك ثانيا؟ وهل تعتقد ان الزائر سيقوم بتصفح عدة صفحات اخري من موقعك ام ستنتهي علاقته بموقعك فور ان زاره اول مرة؟؟؟ إذا استعطت ان تصنع محتوي جيد يصنع فرق بين المواقع المنافسة فتأكد إنك لا تحتاج لبناء الروابط.
  3. هل تعتقد ان جوجل غبي حتى تتمكن من خداعة؟: من خلال خبريتي في التعامل مع جوجل فلا يهم هذا السؤال فاذا كان جوجل غبي الان في ناحية من النواحي فهو يعمل على ان يكون أذكي وأذكي فيها السؤال هو إذا استطعت ان تخدع جوجل هل ستتمكن من خداع الزائر للموقع؟ فبدلا من إضاعة الوقت في التفكير في طرق ذكية لخداع جوجل استثمر هذا الوقت في معرفة طرق تجعل زوار موقعك يحبون الموقع ويحبون قضاء وقتهم في تصفحه وإذا أحب المستخدم موقعك فتأكد ان جوجل سيحبه هو ايضا

Ahmed Ibrahim, January 1, 2015

التعليقات